قصتين قصيرة و واقعية

    شاطر

    ابو يوسف
    عضو ذهبي
    عضو ذهبي

    عدد الرسائل : 367
    الهوايه :



    تاريخ التسجيل : 16/12/2008

    مجايشي قصتين قصيرة و واقعية

    مُساهمة من طرف ابو يوسف في الإثنين 26 يناير - 11:03

    السلام عليكم ورحهم الله وبركاته

    وبينما أنا أتصفح الشبكه العنكبوتيه, وجدت بعض القصص الواقعيه التي رغبت أن أنقلها لكم للفائده ولكي تستفيدون منها في حياتكم, وتعرفون أن هذه الدنيا هي دار زوال وعمل لدار آخرى هي التي خلقنا لها

    وأبدا هنا القصص

    الأولى

    ثعبان يحول موظفاً إلى التحقيق ويحسم 5 أيام من راتبه


    تسبب ثعبان يصل طوله إلى المتر ونصف المتر ، بإحالة موظف يعمل في شركة معمارية كبرى في جدة إلى التحقيق ، وكذلك حسم 5 أيام من راتبه ! ويقول الموظف الذي أوقعت عليه العقوبة ، أنه لم يدرِ بخلده ما قد يتعرض له ، عندما قرر أن يحضر معه إلى مقر العمل ثعباناً كبيراً . سبق له أن اصطاده في أحد الجبال شرق مدينة جدة دون قتله ، كي يشاهده زملاؤه الموظفون .
    لما وصل هذا الموظف إلى الصالة الرئيسية بالشركة صباحاً استدعى كافة الموظفين الحاضرين ليريهم المفاجأة التي أحضرها معه ، ثم أطلق الثعبان من داخل الكيس أمامهم ، وحين بدأ الثعبان بالتحرك سادت الفوضى والصراخ من الموظفين الأمر الذي أثار فضول المسؤولين بالشركة ودفعهم لمعرفة سبب الهرج والمرج والركض هنا وهناك .
    ويضيف : قامت مجموعة من الموظفين بقتل الثعبان والتخلص منه ، فيما قررت الإدارة إحالته إلى التحقيق بعد حسم خمسة أيام من راتبه


    الثانيه

    خطف وقتل طفل في الحرم المكي واستخدامه كـ وعاء


    حــدث هذه القصه لعــائلــه من الريــاض ..قــدموا للعمــرة بمكة فــي شهــر رمضــان هــذه السنة..
    كــانت العائلة مكــونه مــن الأم والأب وطفــل رضيــع..
    بــذلك اليــوم وفــي أوخــر شهر رمضــان المبــارك وبينمـــا كــانت صلاة التراويــح والختــم ..
    وكــانت الأم قــد وضعــت ولــيدهــا الصغيــر بجــوار مــوقع سجـــودهـا..
    وفــي أول سجــود لهــا بجــوار الصبــي .. وبــينمــا هي تســجد ثم تجلــس لاتــرى الصبــي !
    لقــد اختفــا! خــرجــت من صـــلاتهــا وهمــت بالصـــراخ والنــظر يمينـــاً ويســاراً أتــى زوجــها وهــم بالســؤال عمــا حــدث فأخبــرته وهي بالــكاد تستطيــع الكــلام ..
    وتــم إعــلام الجهــات المختصــه بالأمر ..
    ولازال البــحث مستمـــر حتــى اقتــرب مــوعد ابتــداء المــدراس ..
    وأخبــر الزوج زوجتــه أن تــذهب الى الريــاض حتــى تهتــم ببقــيه اطفــالهم لانــهم يحتــاجون للــرعايه في اوقــات مــدرستــهم.. وبعــد اصــرار منــه وافقــت..
    فاليـوم الثــاني وهــي لاتــكاد تتحمــل الألــم وبــداخــل الطــائره المتجهه لمطــار الريــاض وجــدت شــابين يحمــلون وليدهــا !
    وقــد كــان نــائمــاً.. تــصــرفت بــذكاء فــلــم تــلفــت انتــباههمــا الى أنــها تعــرف على الصبي وذهــب الى احــدى المضيفــات وأخبــرتهــا القصــه وأنهما هنــا وبعــد تم اتخــاذ الاجرئات اللازمــه في مطــار الريــاض ووصــلت الطــائره بعــد أن قضــت الوالــدة وقــت صعــب وهي تراقبهما ..
    وتــم وبالفعــل القبــض عليــهما ولكــن .. كــانت جريــمتهــما أنهمــا قــام بقطــع رأس الصــبي وتفــريــغ جــسده .. ومــن ثــم قــامــا بوضــع كم هــائــل من المخــدرات بداخلــه واعــاده الراس وتخــيطـيه وكــأن الصــبي المســكين نــائم ...
    وقــد أصــاب هــذا الأم بــألــم بعــد ماحــدث لقتــله بهــذه الــطريــقه الوحشيــه من قبــل الشــابين .........
    أرجـــوا مــن الجمــيع أن تــدعــو للــوالــده بالصبــر فهــذه الحــادثــه كــانت فــاجعه....

    ابو صباء
    عضو ملكي
    عضو ملكي

    عدد الرسائل : 571


    تاريخ التسجيل : 06/12/2008

    مجايشي رد: قصتين قصيرة و واقعية

    مُساهمة من طرف ابو صباء في الإثنين 26 يناير - 22:01

    لا حول ولا قوة الا بالله

    عاشق جدة
    عضو ملكي
    عضو ملكي

    عدد الرسائل : 570
    العمر : 36
    المزاج :
    المهنه :
    الهوايه :



    تاريخ التسجيل : 30/11/2008

    مجايشي رد: قصتين قصيرة و واقعية

    مُساهمة من طرف عاشق جدة في الثلاثاء 27 يناير - 8:26

    إنا لله وإنا إليه راجعون

    تقبل مروري

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 6 ديسمبر - 13:56